آخر تعديل الجمعة 15 ديسمبر 2017
     
    الموجودون حالياً :
    عـدد الـزوار : 600494

    Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

    Get Adobe Flash player

    خبِّروني عن دافع استهداف الأطفال والطلاب

    قامت الجماعات الإرهابية المسلحة صباح اليوم الأحد 20/11/2016 بإطلاق القذائف على أحياء حلب الغربية، وقد أصابت هذه القذائف بعض المدارس والجامعات والمستشفيات، مما خلف شهداء ومصابين وأضرار مادية جسيمة، وقد كتب الدكتور الشيخ محمود عكام مفتي حلب تعليقاً حول هذا العمل الإرهابي الجبان:

    خبِّروني...

    خبِّروني عن دافع استهداف أطفالٍ وطلابٍ وشباب ومدارس وجامعات ومستشفيات بصواريخ حارقة متفجِّرة أمريكية الصنع وكذلك إسرائيلية ؟!!
    خبِّروني عن غايةٍ تبغون تحقيقها من وراء صواريخ ترسلونها لسفك الدماء البريئة، وقد اشتريتم هذه الصواريخ بنفط بلادنا وحنطة أرضنا وحقائب وكتب ودفاتر تلاميذنا من عدوِّ ديننا وأرضنا وعروبتنا ومقدَّساتنا ؟!!
    خبِّروني: كيف ينام، وكيف يتناول الطعام، وكيف ينظر إلى أولاده وإخوته ذاك الذي يُنهي يومه وقد أنتج: عشرة أطفالٍ غدوا أشلاء، ومدرسةً لم يُبقِ فيها حجراً على حجر، ومستشفى حوَّله إلى يباب، و... ؟!!
    خبِّروني عن دعاةٍ إلى الحريّة وهم يستنسخونها من القتل والتدمير والتخريب وإشاعة الفوضى، فهل هذا إلا ...
    حسبي الله ونعم الوكيل، وأفوِّض أمري إلى الله إنَّ الله بصير بالعباد.
    حلب
    20 صفر 1438
    20 تشرين2 2016
    محمود عكام
     

    طباعة الصفحة حفط الصفحة
    جميع الحقوق محفوظة 2001 - 2017