آخر تعديل الثلاثاء 19 سبتمبر 2017
     
    الموجودون حالياً :
    عـدد الـزوار : 588775

    Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

    Get Adobe Flash player

    ليلة القدر

    هي ليلة الشَّرف والقدر الرَّفيع، تشرَّف فيها الإنسان بكلمة السماء المقدَّسة أُنزلت عليه، وعَلا قدرُه فيها بمنهاجٍ ربَّاني حصل عليه، فطوبى لك أيها الإنسان بهذه الكلمة (القرآن)، وبذلك المنهاج (ما حواه القرآن)، وها هو ذا رسول السماء يبلِّغ القرآن بأمانةٍ ووفاء، ويتحقَّق به بصدقٍ وصفاء، ويشرحه بفهمٍ وتسديدٍ ونقاء، ويدعو إليه بإحسانٍ ورشد وروعة أداء.

    (يا أيها الرسول بلّغ ما أنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته) وقد بلَّغ وتحقَّق: "فكان خُلُقه القرآن" ويشرح ويُبيّن: "ألا إني أوتيت القرآن ومثله ومعه" ودعا وعلَّم وزكَّى: (لقد منَّ الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولاً من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكِّيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة).

    يا أيها الإنسان - بعد كل هذا - ما غرَّك بربك الكريم الذي خلقك فسواك فعدلك ؟!! هيا معاً إلى ليلة القدر نقومها ونتعرَّض فيها لنفحاتِ من جعلَها خيراً من ألف شهر، وهيهات إذا تعرَّضنا وصدقنا في التعرِّض أن لا نقدَّر، فإن الله يستحيي من العبد إذا رفع إليه يديه أن يردَّهما صفراً.

    حلب

    ٢١/ 6/ ٢٠١٧

     محمود عكام

    طباعة الصفحة حفط الصفحة
    ليلة القدر كلمات ومعانٍ من ليلة القدر بين النصر والفتح 2- وتعليق على ليلة النصف من شعبانإنا أنزلناه في ليلة القدرليلة القدر

    اخي الزائر اختي الزائرة
    لقد وصلنا تعليقك على الموضوع .
    سوف يتم عرضة في الوقت القريب

    جميع الحقوق محفوظة 2001 - 2017