آخر تعديل الإثنين 19 فبراير 2018
     
    الموجودون حالياً :
    عـدد الـزوار : 606708

    Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

    Get Adobe Flash player

    الَّلهم عليكَ بالكِيان الغَاصِب الأثيم (الصَّهاينة المجرمين)

    New Page 1

    ما بالُكم يا هؤلاء أيها الآثمون الحاقِدون تعتَدون على سورية بصواريخكم تارة، وبطائراتكم تارة أخرى، أوَما علمتم أنَّ لكم يوماً ستُحشَرون في مُستنقَعات الهَوان والذل والخُسران، لا لشيءٍ وإنما لأنكم مُعتَدون مجرمون أفَّاكون كذَّابون مُزوِّرون، ومَنْ كانت هذه سِماته وصِفاته فعليه ستدورُ الدَّوائر وسيَلقى المصيرَ المشؤوم، وانتظروا إنَّا معكم مُنتَظرون، سيُقاتلكم الشُّرفاء من كلِّ الدنيا حتى ولو اصطفَّت معكم كل خُبثائها ومُجرميها من غربٍ وشرقٍ وشمالٍ وجنوب: (فإذا جاءَ وعد الآخرة ليسُوؤوا وجوهَكم وليدخُلوا المسجدَ كما دخلوه أوَّلَ مرة وليُتَبِّروا ما عَلَوا تتبيراً...)، فيا أبناءَ سورية الأوفياء لا تحزنوا إنَّ الله معنا، ويا أيها العالَم النَّبيل لا تقنط فلقد أزِفَت جولةُ الباطل على الرَّحيل والاندِحار، وبدأت تباشيرُ الحقِّ تلوحُ بالأفق: (ويومئذٍ يفرحُ المؤمنون بنصرِ الله)...

    حلب

    7/2/2018

    محمود عكام

    طباعة الصفحة حفط الصفحة
    ألا لعنة الحق والناس على الصهاينة المجرمين الأفّاكين

    اخي الزائر اختي الزائرة
    لقد وصلنا تعليقك على الموضوع .
    سوف يتم عرضة في الوقت القريب

    جميع الحقوق محفوظة 2001 - 2018