آخر تعديل الأربعاء 12 ديسمبر 2018
     
    الموجودون حالياً :
    عـدد الـزوار : 640407

    Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

    Get Adobe Flash player

    كلَّما هممتُ...

    New Page 1

    كلما هَمَمتُ بالإحجام عن تناول الحكومات الغربية بالتوصيف السلبي والمعرقل لكل سلام وأمان في العالم ظهرت من تلك الحكومات أفعال وأقوال تردُّني عن هذا الإحجام، فأُطلقُ العَنان لقلمي وأعيد ما كنت كتبته سالفاً: الحكومات الغربية ولا سيما (أمريكا وفرنسا وبريطانيا) حكومات سوء وشر وعدوان وتحريض على القتل والفتن وإشاعة الفوضى في العالم كله عامة وفي عالمنا العربي والإسلامي خاصة. تحارب الإرهاب في بلادها وتزرعه في بلادنا، تنتج الأسلحة الفتاكة وتسوِّقها لدينا، ومع التَّسويق تحريض فظيع على إفساد ما بيننا، تدعو فئات منا للانفصال عنا ثم تتخلى عن الذين استجابوا لها، تقتل القاتل لديها، وتُمدُّ القاتل لدينا بل وتُشجِّعه.

    فيا أيتها الحكومات الغربية التعيسة: أما آن لك أن ترتدي وترعوي ؟!! أما آن لك أن تفكري في مآلات ما تفعلين، والذي تفعلين ظلم، والظالم لا مفرَّ له من عذابٍ أليم في الدنيا قبل الآخرة، وانتظر يا أيها الظالم موعداً لن تُخلَفه، فيه هلاكك، ويومئذ يفرح المظلومون بنصر الله وتوفيق الله وعناية الله.

    حلب

    10/4/2018

    محمود عكام

    طباعة الصفحة حفط الصفحة

    اخي الزائر اختي الزائرة
    لقد وصلنا تعليقك على الموضوع .
    سوف يتم عرضة في الوقت القريب

    جميع الحقوق محفوظة 2001 - 2018