آخر تعديل الإثنين 18 يونيو 2018
     
    الموجودون حالياً :
    عـدد الـزوار : 620804

    Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

    Get Adobe Flash player

    ناصر خرَّاط الحُلو شهيداً

    New Page 1

    عرفتُه منذ زمنٍ طويل، فهو كما هو: نشيطٌ مؤمنٌ غيور يحبُّ الله ورسوله، ولا يتخلَّف إطلاقاً عن خدمة طلاب العلم والعلماء والمساجد والمدارس، يزورني وفي كلِّ زيارةٍ يحكي حكايةً عن فعلةٍ فعلها أو أمرٍ قام به يصبُّ في مصبِّ مرضاة الله جلَّ شأنه.

    اختطفه القدر شهيداً لتكون خاتمته الطيبة على نسق أعماله الخيِّرة، فطوبى لك يا ناصر الخير، وأسأل مولانا عزَّ شأنه أن يجعلك مع الشهداء الأولياء. طبتَ حيَّاً وطِبتَ ميتاً وطِبتَ حيثُ أنت الآن في مقعد صدقٍ عند مليكٍ مقتدر. فاللهمَّ لا تحرمنا أجرَه، ولا تفتنَّا بعده، واغفر لنا وله يا رب العالمين.

    حلب

    19/12/2017

    محمود عكام

    طباعة الصفحة حفط الصفحة
    الدُّكتور عكَّام يُعزِّي بوفاة الشيخ أحمد ناصر الحوت

    اخي الزائر اختي الزائرة
    لقد وصلنا تعليقك على الموضوع .
    سوف يتم عرضة في الوقت القريب

    جميع الحقوق محفوظة 2001 - 2018