آخر تحديث: الأحد 09 مايو 2021
عكام


كلمة الشـــهر

   
خَطَفُوا بسْمَة النَّصر من شِفاه المظلومين

خَطَفُوا بسْمَة النَّصر من شِفاه المظلومين

تاريخ الإضافة: 2020/03/07 | عدد المشاهدات: 489

انتصرت حلب على الاضطراب والقَلق والقَتل والتِّيه، وفرحَ أهلُوها بهذا الذي كان وحصل ولكنَّ الأشرار أبناء الأشرار (مجموعات – منظمات – دول – رؤساء) انزعجوا من بسمةِ طفلٍ حلبي، وراحةِ مُسِنٍّ من نفس البلد، وطمأنينةِ امرأةٍ تُعيل أولادها الصغار ودفعَهم انزعاجُهم إلى سرقة البّسمة وإيذاء الراحة وخربطة الطمأنينة إذ أشعلوا النار وأوقدوها قريباً من حلب المدينة فيا ويلهم، ويا ربِّ كُن عليهم ولا تَدَع منهم آثماً أو كفوراً، (ألا في الفتنة سقَطوا وإنَّ جهنَّم لمحيطةٌ بالكافرين).

فيا أيها السُّوريون: توبوا إلى الله جميعاً ولا تستَعْدُوا على بلادكم بأعداءِ الأمس وأعداءِ اليوم، وكونوا على يقينٍ أنَّ إسرائيل وحلفاءَها من دول الجوار والمنطقة لا يَهمُّهم إلا رؤيتُكم يقتلُ بعضُكم بعضَاً، ليسرقوا ثرواتكم ويمحُوا تاريخَكم الوضيء وحضارتكم المجيدة... فاستيقظوا استيقظوا قبل فواتِ الأوان، ولاتَ ساعةَ مَندم.

حلب

7/3/2020

محمود عكام

التعليقات

شاركنا بتعليق