آخر تحديث: الأربعاء 18 سبتمبر 2019
عكام


مـــــــــؤتمرات

   
أخبار من الملتقى الخامس عشر لمسلمي سويسرا

أخبار من الملتقى الخامس عشر لمسلمي سويسرا

تاريخ الإضافة: 2005/09/16 | عدد المشاهدات: 2666

عاد فضيلة الدكتور محمود عكام إلى وطنه سورية – حلب بعد أن شارك وعلى مدار أسبوع في الملتقى الخامس عشر لمسلمي سويسرا من 16 / 9 / 2005 م وإلى 21 / 9/ 2005 م ، وقد ألقى فضيلته في الملتقى محاضرة ، وشارك في ندوتين .
أما المحاضرة فكانت حول الحوار الثقافي والحضاري في خدمة السلام العالمي "رؤية إسلامية"

( نص المحاضرة )

وقد زاد على ذلك كلاماً حول : علاقة المسلم بالمسلم ، وعلاقة المسلم بالإنسان ، وكذلك تكلم عن ضرورة الوفاء لبلد الموطن وحيث يسكن الإنسان سواءً أكان بلداً عربياً أو إسلامياً أو غير ذلك . وحثّ المسلمين السويسريين ، والمسلمين المقيمين في سويسرا على الوفاء لسويسرا ورعايتها وحمايتها . وتابع فضيلته : فتحدث عن تلبية الإسلام لحاجة الإنسان بل لحاجات الإنسان . ثم أجاب على أسئلة وردت تتعلق بالمحاضرة .
وأما الندوتان : اللتان شارك فيهما فقد كانت إحداهما عن الإرهاب والعنف ، والثانية عن الرحمة في الإسلام وعما جاء في القرآن الكريم فيما يتعلق بالرحمة ورعاية الإنسان عامة .
ثم إن القائمين على الملتقى طلبوا من فضيلة الدكتور تخصيص ندوة خاصة به يجيب فيها على أسئلة الحضور ، وقد لبى ذلك واستمرت الندوة قرابة ساعة ونصف .
وبعد انتهاء الملتقى في مدينة ( فريبورغ ) السويسرية جالَ فضيلته عدداً من المدن السويسرية ، وألقى فيها بعض المحاضرات . نذكر منها : محاضرة في مدينة ( نيو شاتل ) في مقر جمعية النساء السويسريات كانت بعنوان : كيف أعرف بأن الله يحبني ؟ وأجاب بعدها على أسئلة الأخوات .
ومن المحاضرات التي ألقاها أيضاً : محاضرة بعنوان موقف المسلم تجاه الله والإنسان والقرآن والمسلم ، وقد كان ذلك في مدينة ( نيوشاتل ) في مقر الجمعية الثقافية لمسلمي نيوشاتل ...
وكذلك في مدن أخرى : لوزان – جنيف – وسواها ....
نسأل الله – أخيراً – أن يوفق الإنسانية كلها لاختيار ما يعود عليها بالنفع في دنياها وأخراها ، إنه حميد مجيد .

وبهذه المناسبة الطيبة والفرصة الغالية : يتقدم فضيلة الدكتور الشيخ محمود عكام بالشكر الجزيل والتقدير النبيل لرابطة مسلمي سويسرا المعطاءة ولكل القائمين عليها فرداً فردا ، وكذلك يتقدم بالشكر العَميم لكل مسلمي سويسرا ولكل الشعب السويسري والحكومة السويسرية على حسن المعاملة التي يلقاها المسلمون منهم .
ويخص فضيلته بالشكر والتقدير : الأخ الدكتور محمد كرموص رئيس الرابطة ، والأستاذ جمال الخطيب المسؤول عن الملتقى الخامس عشر ، والأستاذ محمد جريبي والأستاذ مهدي ، والأستاذ الفاضل أبو أيمن ، والأستاذ الأخ الودود رمزي بن فرج ، والأستاذ جابر أبي أحمد ، والأخ الأستاذ رامي ضياء الدين ، وسائر الإخوة القائمين على تولي أمر المسلمين في سويسرا .
ويقدم شكراً خاصاً لجمعية النساء المسلمات في نيوشاتل رئيسة وأعضاء وفق الله الجميع لما يحب ويرضى .

التعليقات

شاركنا بتعليق