آخر تحديث: الثلاثاء 21 مايو 2019
عكام


مـــــــــؤتمرات

   
درس في جامع مصعب بن عمير/ مدينة الثورة

درس في جامع مصعب بن عمير/ مدينة الثورة

تاريخ الإضافة: 2005/10/23 | عدد المشاهدات: 2476
تلبية لدعوة طلاب العلم والشيوخ في مدينة الثورة قام فضيلة الدكتور محمود عكام بإلقاء درس في جامع سيدنا مصعب بن عمير الساعة السابعة والنصف من مساء يوم الأحد 20 رمضان 1426 هجرية ، الموافق 23 تشرين الأول 2005 عقب صلاة التراويح . وقد حضر الدرس واستمع إليه كل من السيد الأستاذ أحمد شحادة خليل محافظ الرقة ، والأستاذ القاضي عبد الرزاق الجاسم أمين فرع الحزب في الرقة ، والأستاذ أحمد مدير الأوقاف فيها ، وثلة طيبة من الشيوخ وطلاب العلم في مدينة الثورة والرقة ، بالإضافة إلى المئات من المواطنين . وقد دارت محاور الدرس حول ثلاث نقاط : أ- الفرق بين الصيام والصوم ، إذ الأول إمساك عن المفطرات المادية ، والثاني إمساك عن المفطرات المعنوية من كذب وغيبة ونميمة وسب وشتم و ... وغاية الصيام صوم ، وإلا فما تحقق الصائم صياماً بالتقوى المنشودة غايةً للصيام كما رسمها ربنا جل وعلا . ب- الصيام عادة والصيام عبادة : فكيف نحوّل صيامنا من عادة إلى عبادة : وذلك بتقلد خطى النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم الأنموذج الأكمل في هذا الشأن وفي كل شأن . ج – الصيام ورمضان يكثر المشتركات بيننا وهذا يقوي الاتجاه إلى تحقيق الغاية من ذلك كله ، والتي هي الفريضة الغائبة ونعني بها " الوحدة " حين قال تعالى : ( واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا ) . وبعد الانتهاء من الدرس تم لقاء في غرفة استقبال المسجد المذكور مع السيدين أمين الفرع والمحافظ وثلة من العلماء وطلاب العلم . وتم تدارس الأوضاع الدينية في محافظة الرقة في جوٍ حميمي ممتلئ وداً وحباً ومواطنة واعية . ويغتنم الدكتور محمود عكام هذه الفرصة ليشكر أهالي مدينة الثورة جميعهم وطلاب العلم والعلماء فيها بشكل خاص والسيد الفاضل الذي استضافه على الإفطار والأفاضل الأستاذ المحافظ والقاضي أمين الفرع والأستاذ مدير الأوقاف . وكذلك الشيخ عيسى الذي هو صلة الوصل الطيبة متمنياً للجميع التوفيق والنجاح في أعمالهم ومهامهم ، والله يتولاهم .

التعليقات

شاركنا بتعليق